اليونيسكو تهدد بسحب اعترافها من شارع “النجمة” التاريخي بسبب إهماله

اخبار فلسطينية تقارير اخبارية محليات

قال أعضاء من لجنة تطوير شارع النجمة التاريخي الذي يسلكه الحجاج الى كنيسة المهد في بيت لحم نقلا عن مسؤولين في “اليونسكو” ان المنظمة الدولية قد تسحب اعترافها بالشارع المذكور كموقع من مواقع التراث العالمي، ان لم يلق الاهتمام اللازم خلال ثلاث سنوات الاهتمام اللازم به كموقع تراثي عالمي، ويتم تحسين اوضاعه.

وكان اهالي شارع النجمة التاريخي، وسط مدينة بيت لحم، اعلنوا تشكيل لجنة محلية لاعادة احياء هذا الطريق الذي اعتاد الحجيج الى كنيسة المهد ان يسلكوه، واهمل منذ نحو عشرين عاما بسبب عدم مبالاة الجهات الرسمية والاهلية بذلك.

وانتعشت آمال سكان بيت لحم القديمة بتحسين احوال طريق الحجاج المسيحين مرتين خلال السنوات الاخيرة، الاولى كانت حين اطلق مشروع بيت لحم 2000 والثانية عندما تم التصويت لكنيسة المهد وطريق الحجاج فيها، والمقصود هنا شارع النجمة كأحد اهم طرق الحجاج، لكن آمالهم خابت كما يقولون، خصوصا في المرة الاخيرة اي بعد صوتت منظمة اليونسكو لكنيسة المهد وبيت لحم كموقع تراثي وتاريخي عالمي.
والتقى اعضاء لجنة احياء شارع النجمة، بالعديد من المسؤولين من بينهم رئيس بلدية بيت لحم، الدكتور فكتور بطارسة، ومحافظ محافظة بيت لحم، الوزير عبد الفتاح حمايل، وممثلون من مركز حفظ التراث، اضافة الى العديد من المؤسسات الدولية التي ابدت استعدادها لدعم فكرة احياء الشارع من جديد.

وقال اعضاء في لجنة احياء شارع النجمة، انهم يعملون بالتعاون مع مختلف الجهات لاعادة احياء الطريق، مشيرين الى انه دون تضافر جهود مختلف الجهات فان ذلك لن يتحقق.

وثمن اعضاء اللجنة تقبل الجهات والمسؤولين الذين التقوهم للفكرة وترحابهم بها.

وتتمثل مطالب شارع النجمة بضرورة اعادة الحركة السياحية اليه من خلال تحويل حركة الحافلات السياحية التي تقل الالاف الحجاج والسياح يوميا الى دوار العمل ( مدخل شارع النجمة) ليسلكوا بعدها طريق الحج الى كنيسة المهد، وهي الطريق التاريخية التي سلكها الحجاج ورجال الدين وصولا للكنيسة، كما ان غبطة البطريرك يمر من هذه الطريق خلال الاعياد الميلادية المجيدة كتقليد ديني سنوي.

واشار الاهالي الى اهمية اطلاع الحجاج على بيت لحم القديمة، ورؤية جوانب من تاريخها، موضحين ما يحققه احياء شارع النجمة كمشروع وطني تراثي ثقافي في هذا السياق.
والتقى اعضاء اللجنة محافظ بيت لحم عبد الفتاح حمايل، ونقلوا له عددا من مطالبهم، وقال انه سيدعو مختلف الجهات المعنية لاجتماع سيعقد الاسبوع المقبل بحضور وزيرة السياحة والاثار رولى معايعة من اجل اتخاذ خطوات عملية لتنفيذ مشروع احياء شارع النجمة.

3 thoughts on “اليونيسكو تهدد بسحب اعترافها من شارع “النجمة” التاريخي بسبب إهماله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *