“بال سيركلس” تختتم معرض المنتجات الفلسطينية برعاية من “جوال”

رام الله – بال نيوز :اعلنت شركة الخدمات والحلول التصديرية “بال سيركلس” عن اختتام معرض المنتجات الفلسطينية “PALPRODUCTS 2017” الذي نظمته برعاية رئيسية من شركة “جوال” وتحت شعار “ليكن 2017 عام المنتج الوطني”.

واستمر المعرض مدة 4 ايام في قاعة منتزه بلدية البيرة بمشاركة 60 شركة فلسطينية من قطاعات انتاجية مختلفة تعرض فيه أكثر من 582 منتجا فلسطينيا من بينها 28 منتجا جديدا من قطاعات المنتجات الغذائية والمنتجات البلاستيكية ومواد التنظيف ومستحضرات التجميل والعناية بالبشرة، بالإضافة إلى منتجات المحارم والورق والمنتجات البلاستيكية والمنتجات اليدوية والتراثية وماكنات التعبئة والتغليف، ومنتجات فلسطينية أخرى بجودة عالية حيث أصبحت المنتجات الفلسطينية تضاهي مثيلاتها الاجنبية وتزيد عنها بالجودة والمواصفات.
وحضر حفل الاختتام الذي اقيم في قاعات المعرض، د. علي شعث الرئيس التنفيذي لهيئة المدن الصناعية، وثائر ابو بكر مدير العلاقات العامة في شركة جوال وصلاح هنية رئيس لجنة حماية المستهلك، وممثلون عن الشركات المنظمة والراعية والاتحادات الصناعية والانتاجية والخدماتية القطاعية وممثلون عن مؤسسات القطاع الخاص والتجار ورجال اعمال وصناعيين، والعارضين.وقال مدير عام شركة الخدمات والحلول التصديرية “بال سيركلس” ابراهيم النجار، ان المعرض حقق نجاحا كبيرا بشكل فاق كل التوقعات من حيث العدد الكبير في الصفقات التجارية التي تم ابرامها والزوار حيث قام بزيارته ما يزيد عن 19 الف شخص منهم طلبة مدارس وتجار ومستهلكين، اضافة الى ما شهدته قاعاته الثلاث من حملات ترويجية وتسويقية.
واكد النجار، أن المعرض جاء ليساهم في دعم وترويج المنتجات الوطنية وتعزيز قدرتها على المنافسة من الناحيتين الجودة والسعر من اجل تعظيم دورها في تنمية الاقتصاد الوطني وتحسين أداء شركات القطاع الخاص بالشراكة مع كافة المؤسسات الرسمية والمجتمعية ذات العلاقة.وشكر النجار شركة “جوال” على رعايتها الرئيسية للمعرض، والشركاء الاستراتيجيين ” الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية، اتحاد الغرف التجارية الصناعية، جمعية حماية المستهلك، شركة “مدى” الراعي الالكتروني، وموقع الاقتصادي الراعي الاعلامي.
وشكر المشاركين في المعرض، واعلن ان المعرض سيقام باذن الله في العام القادم في الفترة من 8 -11/4/2018.وهنأ ثائر ابو بكر مدير العلاقات العامة في شركة جوال، المشاركين والشركات والمصانع العارضة على ما حققوه من نجاح في المعرض، والذي لاقى اقبالا كبيرا من قبل الجمهور، مؤكدا على دور جوال الريادي في دعم التنمية الاقتصادية والمسؤولية الاجتماعية العالية، مشيدا بدور المؤسسات والشركات التي كان لمشاركتها في المعرض دورا فاعلا ومميزا في المساهمة بانجاح هذا الحدث الاقتصادي الهام، كما شكر ادراة الشركة المنظمة على ادائها المميز وادارتها الجيدة لهذا الحدث الكبير.
وقال:”قمنا في “جوال” برعاية هذا الحدث الاقتصادي الهام، انطلاق من حرصنا على دعم المبادرة التي أثبتت نجاحها وفاعليتها في تدعيم ثقافة المنتج الفلسطيني وتعزيز مكانته في السوق الفلسطينية، والتزاما منا بالمسؤولية الاجتماعية، بالاضافة الى توفير فرصة مميزة تتمثل بمشاركتنا في المعرض الى جانب باقة من الشركات الفلسطينية التي لها دور فاعل في بناء الاقتصاد الوطني”.
من جهته قال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للمدن الصناعية والمناطق الحرة د.علي شعث، ان المعرض فاق كل التوقعات من ناحية نوعية وجودة المنتجات الفلسطينية، اضافة الى الاهتمام الكبير من المواطنين والشركات والمسؤولين المحليين والاجانب، حيث ان المنتجات الفلسطينية المعروضة اظهرت بما لا يدع مجالا للشك القدرة الكبيرة في تغطية احتياجات السوق المحلي من ناحية وقدرتها على المنافسة في الجودة والسعر في الاسواق الخارجية، وهو الامر الذي من شأنه الانعتاق من هيمنة الاقتصاديات الاخرى.
من ناحيته، قال السفير الياباني لدى السلطة الوطنية تاكيشي اوكوبو، تأثرت كثيرا بجودة المنتجات الفلسطينية لا سيما تلك المنتجات من المدن الصناعية في اريحا وبيت لحم التي تدعمها الوكالة اليابانية جايكا وتزويدها بالتقنيات الحديثة بهدف تطوير الصناعة الفلسطينية المحلية.واكد اوكوبو، ان معظم المنتجات الفلسطينية تتميز بالجودة العالمية والاسعار المنافسة ما يؤهلها لدخول الاسواق الخارجية حيث يوجد لها مستقبل رائد.
ونفس الاعجاب ابداه السفير الصيني عند زيارته المعرض، ودعا العارضين والمنظمين والشركات المشاركة للمشاركة في المعارض الصينية، معربا عن أمله في ان يرى المنتجات الفلسطينية في الاسواق الصينية لما تتمتع وتتميز به من جودة عالية .
من جهته أكد مدير التسويق والعمليات في شركة الخدمات والحلول التسويقية بال سيركلس، زكي خلف، على الفوائد الكبيرة والنتائج الرائعة التي حققها العارضون طيلة أيام المعرض من حيث الترويج لمنتجاتهم وصناعاتهم وعقد الصفقات التجارية في كافة القطاعات وحتى حجم المبيعات المباشرة، ونوه الى ان الشركة تعمل على تنظيم معرضا للاثاث ومستلزمات المنزل قبل شهر رمضان الفضيل، وكذلك اربعة معارض اخرى حتى نهاية العام.
في حين وصف التجار واصحاب الشركات العارضة الاقبال على المعرض بالجيد جدا، حيث اكد مدير التسويق في شركة عزيزا محمد شقير، على ما حققه المعرض من نجاح كبير من حيث التنظيم والادارة والامن والزوار وعقد الصفقات التجارية، منوها الى الثقافة السائدة في الوسط الفلسطيني وبخاصة بين أوساط طلبة المدارس للمعارض الترويجية والتسويقية للمنتجات والسلع بقطاعاتها المختلفة.فيما وصفت ممثلة شركة البينار نادين ناصر، المعرض، بالجيد من حيث الاقبال وطريقة العرض ونوعية وجودة المنتجات المعروضة مما ساعد في ان يجعل العارضين يكتشفون قدراتهم الابداعية في التصنيع.
وتؤكد ان الاقبال على جناح شركتها كان ملفت خاصة على تذوق اربع انواع من منتجات الشركة الجديدة التي ستطرح للسوق قريبا، مبينة انه تم التواصل والتشبيك مع عديد التجار والمهتمين لابرام الثفقات معهم.
فيما اكد ممثل شركة ومصنع بوظة الارز عاصم صوالحة نجاح المعرض والعارضين في لفت انظار المستهلك المحلي والتجار الى المستوى العالي من التميز والاتقان والابداع في المنتجات الغذائية وغيرها من السلع الاساسية والماكينات والاعمال اليدوية وكافة المنتجات من جميع قطاعاتها والتي تتمتع بمواصفات وجودة تفوق نظيرتها العالمية.وبهذا الصدد، قال مدير مبيعات شركة نعمان “مياه فيفيان” عبد الله شعيبات، ان الاقبال كان جيد حيث امه العديد من الفئات العمرية، ووسعنا خلاله من شبكة علاقاتنا التجارية على امل ابرام العديد من الصفقات التجارية، مشيدا بدور الشركة المنظمة، وطالب بالعمل على بلورة آلية تحقق التواصل بين المنتجين والمستهلكين والتجار.
من جهته قال صاحب شركة العالول للطحينة والحلاوة حسام العالول ان المعرض جيد من كافة النواحي الاقبال والموقع وطريقة العرض والتنظيم، وكان مناسبا وشاملا حيث أمته كافة الفئات الشعبية لا سيما الاقبال على عروض الاسعار التي اعلنتها الشركات العارضة وجعلتها محط استقطاب المستهلكين.
أما مندوب مبيعات وموارد بشرية في شركة ريف للاستثمار والتسويق الزراعي مبارك سحويل، فاكد مثله مثل غيره على ايجابية المعرض وترويجه للمنتجات والخدمات المحلية، متوقعا ان المعرض الى جانب غيره من الحملات التسويقية والترويجة من المؤكد ستزيد من حصة المنتجات الوطنية في السوق المحلي.
وفي نهاية المعرض اقامت شركة الخدمات والحلول التصديرية حفلا ختاميا وقام مدير عام الشركة ومدير التسويق والعمليات بحضور رئيس هيئة المدن الصناعية ومدير العلاقات العامة في جوال الشركة الراعية ورئيس جمعية حماية المستهلك بتسليم مندوبي الشركات العارضة دروع تقديرية تقديرا لنجاحهم وتحقيق اهدافهم من المشاركة في المعرض.