السفيرة نيكي هايلي تحتفل باليوم العالمي لحرية الصحافة

واشنطن / بال نيوز : انضمت الممثلة الدائمة للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة السفيرة نيكي هايلي إلى الدول الأعضاء الأخرى في مجموعة أصدقاء حماية الصحفيين للاحتفال باليوم العالمي لحرية الصحافة. أنشئت هذه  المجموعة في شهر أيار/مايو 2016 بسبب القلق المتزايد إزاء الارتفاع العالمي في وتيرة العنف ضد الصحفيين. وأعربت الولايات المتحدة عن سرورها بدعم الاجتماع الأول للمجموعة اليوم الذي ركز على سلامة الصحفيات في حالات النزاع.

يشكل دعم وتعزيز الصحافة الحرة والمفتوحة قيمة أساسية بالنسبة  للولايات المتحدة وجميع الديمقراطيات الأخرى في سائر أنحاء العالم. الصحافة الحرة تساعد في إعلام الجمهور كما أنها عنصر ضروري لأي مجتمع صحي. هناك عدد كبير جداً من الصحفيين الذين يواجهون المضايقات والاضطهاد والسجن وحتى الموت ببساطة لأنهم يُبلغون عن اخبار يجب نقلها. ففي العام الماضي وحده قُتل حوالي 80 صحفيا ومعظمهم كانوا مستهدفين لكونهم أعضاء في الصحافة. الصحافة ليست جريمة ويجب ألا تعامل كذلك على الإطلاق. كانت السفيرة هالي فخورة بالوقوف مع مجموعة الأصدقاء للتأكيد على هذه المثل الديمقراطية التي ينبغي أن يتقاسمها الجميع.