حماس تنفي توقيع أي تفاهمات مع مصر بشأن غزة

غزة / عن الخليج اونلاين : اْكّد مصدر مطّلع في وفد حركة المقاومة الإسلامية “حماس” بالقاهرة، الاثنين، أنه “لا صحّة لما تداولته بعض وسائل الإعلام من توقيع أي تفاهمات” مع الجانب المصري.

وكان وفد رفيع المستوى من حركة حماس، برئاسة رئيس الحركة في قطاع غزة، يحيى السنوار، بدأ في 4 يونيو/حزيران الجاري، مباحثات مع الجانب المصري تتعلق بالقضية الفلسطينية، والبحث عن حلول لكافة القضايا التي تهم الشعب الفلسطيني.

وبعد أسبوع من بدء الوفد لقاءاته في القاهرة مع مسؤولي جهاز المخابرات العامة المصرية، الجهة التي تشرف على الملف الفلسطيني والعلاقة مع الفصائل، أكدت مصادر فلسطينية أن الزيارة “حققت نتائج إيجابية كبيرة على مستوى العلاقة بين مصر وحماس، والتوجه المصري نحو قطاع غزة بصورة عامة”.

وقالت المصادر لوكالة “سما” المحلية: إن “اتفاقاً شاملاً تم على معظم القضايا التي تخص غزة والمعابر والأمن، وإن اجتماعات دورية ستعقد بين الجانبين لتطبيق التفاهمات”. وتوقّعت أن يرى سكان غزة “نتائج ملموسة” لزيارة الوفد في القريب العاجل.

كما تداول ناشطون وإعلاميون أن “السنوار توصّل لتفاهم مبدئي مع القيادي في حركة فتح، محمد دحلان، برعاية مصرية”. وأضافوا أن “المعبر سيفتح خلال الأيام القادمة”، وهذا ما نفته مصادر من الحركة.

وأوضح المصدر المطلع، بحسب “المركز الفلسطيني للإعلام”، أنه “تمت دراسة كافة الملفات المشتركة بصورة جدية ومعمّقة مع الإخوة المصريين”، وبيّن أن الحوارات تجري بين وفد الحركة والقاهرة دون وجود أي طرف آخر”.

وأشار إلى أن “القاهرة أبدت حرصاً كبيراً واهتماماً عالياً ‏بإعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية (..) وحظي الوفد ببالغ التقدير وأعلى مستويات الكرم المصري الأصيل”.